وقررت لجنة الانضباط في الاتحاد الأوروبي وقف غوارديولا لمباراة مع وقف التنفيذ “لفترة اختبارية لموسم واحد” بسبب سلوك المدرب الكتالوني في مباراة إياب الدور ربع النهائي، التي خسرها فريقه أمام مواطنه ليفربول (1-2.)

وكان غوارديولا، طرد من مقاعد الجهاز الفني لسيتي عند نهاية الشوط الأول، إثر اعتراضه على إلغاء هدف لفريقه بداعي التسلل.

من جهة أخرى، فرض الاتحاد الأوروبي للعبة، غرامة مالية بقيمة 20 الف يورو على ليفربول، بسبب الخسائر، التي ألحقتها جماهيره بحافلة مانشستر سيتي في مباراة الذهاب.

وتعرضت الحافلة التي تقل لاعبي السيتيزنز إلى الرمي بمقذوفات كالقوارير الزجاجية والألعاب النارية.

كما سيدفع ليفربول، الذي خسر نهائي المسابقة القارية العريقة أمام ريال مدريد الاسباني حامل اللقب، 9 آلاف يورو بسبب الألعاب النارية التي أطلقتها جماهيره في مباراة الإياب ضد سيتي وكذلك ضد روما الايطالي في الدور نصف النهائي.